إدارة الحكم في الدولة
بحث

تلميح: يرجى إدخال كلمة أو جملة البحث كما في محرك البحث Google، ثم الضغط على زر "بحث" أو المفتاح "ENTER"

برنامج إدارة الحكم في الدول العربية > الدول > ملامح الدولة: الحكم المحلي: العراق
يمكنكم أيضا
 

تاريخ الحكم المحلي

كانت "سلطة التحالف المؤقتة" تعتزم في الأصل تنشيط البلديات والمجالس المحلية التي كانت قائمة في ظل النظام السابق عبر إدخال وجوه جديدة إليها، وذلك بهدف إنشاء بنية تحتية سياسية محلية للانتخابات العامة. لكن بعد تغير إستراتيجية هذه السلطة تم إهمال المجالس البلدية ومجالس الأحياء الاستشارية.

أعلى الصفحة

التقسيمات الإدارية

18 محافظة هي: الأنبار، البصرة، المثنى، القادسية، النجف، التأميم، بابل، بغداد، ذي قار، ديالا، كربلاء، ميسان، نينوى، صلاح الدين، واسط، أربيل، السليمانية ودهوك. وتقع المحافظات الثلاث الأخيرة في منطقة الحكم الذاتي الكردستاني في شمال العراق. لكل محافظة مجلس منتخب. وتنقسم المحافظات إلى أقضية ومحلات. وتنقسم محافظة بغداد إلى 15 منطقة إدارية لها مجالس معينة: 9 مناطق داخل المدينة التي يبلغ عدد سكانها 5 ملايين نسمة، و6 مناطق في ضواحي بغداد. وكان يتم انتخاب معظم رؤساء البلديات عبر انتخابات بلدية، بينما يتم تعيين بعضهم مثل رئيس بلدية بغداد.

أعلى الصفحة

الإنتخابات المحلية

جرت آخر انتخابات لمجالس المحافظات في العراق في 31 كانون الثاني/يناير 2009. وأظهرت النتائج النهائية التي أعلنتها المفوضية العليا لانتخابات مجالس المحافظات العراقية يوم الخميس 19 شباط/فبراير 2009، أن قائمة "ائتلاف دولة القانون" التي يدعمها رئيس الوزراء نوري المالكي حازت على 126 مقعداً من مجموع عدد المقاعد البالغة 440 في 14 محافظة جرت فيها الانتخابات المحلية، حيث تصدرت عدد المقاعد في 10 محافظات، وشكلت نسبة المقاعد التي احتلتها 28.5%، من المجموع الكلي لمقاعد المحافظات الـ14. في حين حصدت قائمة "الحدباء" في الموصل غالبية مقاعد مجلس محافظة نينوى، إذ حازت على 19 مقعداً من أصل كامل مقاعد المحافظة البالغة 37 مقعداً. يذكر أنه خصصت ستة مقاعد للأقليات من مجمل عدد المقاعد البالغ 440 في عموم المحافظات، بواقع مقعدين في بغداد للمسيحيين والصابئة وثلاثة مقاعد في الموصل للمسيحيين والشبك والايزيديين ومقعد واحد للمسيحيين في البصرة.

فازت في هذه الانتخابات 110 نساء بمقاعد من مجموع 440 مقعداً في مجالس 14 محافظة جرت فيها الانتخابات. وأفادت النتائج التي أعلنتها المفوضية أن النساء حصلن على أكثر من ربع المقاعد في 4 محافظات هي بغداد ونينوى وواسط وديالى وحصلن على ربع المقاعد تماما في النجف بينما حصلن على اقل من الربع في المحافظات التسع الباقية. وستحتل 16 امرأة مقاعد في مجلس محافظة بغداد و11 في نينوى و9 في واسط و8 في كل من ديالى وكربلاء وذي قار وبابل و7 في كل من البصرة والنجف والانبار وميسان و6 في الديوانية و4 في كل من المثنى وصلاح الدين.

وكانت قد جرت انتخابات لعضوية مجالس المحافظات الـ 18 في كانون الثاني/يناير 2005. ويتألف مجلس محافظة بغداد من 51 عضوا، بينما تتألف مجالس المحافظات الأخرى من 41 عضوا.

كما جرت انتخابات بلدية في آب/أغسطس 1999 وشملت 15 محافظة تخضع لسيطرة الحكومة المركزية. وتنافس في تلك الانتخابات 5910 مرشحين لشغل 4851 مقعدا في المجالس البلدية. أما في المحافظات الشمالية الثلاث فجرت الانتخابات في شباط/فبراير 2000 في المناطق التي يسيطر عليها الاتحاد الوطني الكردستاني، وفي أيار/مايو 2001 في المناطق الخاضعة لسيطرة الحزب الديمقراطي الكردستاني. وترشح في هذه المحافظات 155 مرشحا لرئاسة البلديات و 916 مرشحا لعضوية المجالس البلدية.

أعلى الصفحة

© كافة الحقوق محفوظة www.pogar.org. البريد الإلكتروني: info@pogar.org. للاتصال بنا